تنبيه مهم من السفارة السعودية بشأن الجالية المقيمة فى مصر

دَعَتْ سفارة المملكة العربية السعودية لَدَى جمهورية مصر العربية إِلَى ضرورة تسجيل بيانات المواطنين المقيمين – ممن مضى عَلَى إقامتهم فِي مصر أكثر من ٦ أشهر- لَدَى الإدارة العامة للجوازات والجنسية لاستخراج بطاقات إقامة لَهُمْ، وَذَلِكَ فِي مُدَّة أقصاها ٣٠ /٠٦/ ٢٠٢٤م.

ضرورة حمل بِطَاقَة الإقامة

وَشَدَّدَتَ السفارة السعودية عَلَى ضرورة حمل بِطَاقَة الإقامة كإثبات شخصية خِلَالَ تحركات المواطن دَاخِل جمهورية مصر العربية، والتعاون فِي إبرازها للسلطات المصرية عِنْدَ الطلب.

ونقدم لكم مِنْ خِلَالِ موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا عَلَى مدار الـ 24 ساعة لـأثمنة الذهب،أثمنة اللحوم،أثمنة الدولار،أثمنة اليورو،أثمنة العملات،أخبار الرياضة،أخبار مصر،أخبار اقتصاد،أخبار المحافظات،أخبار السياسة،أخبار الحوداث، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لِجَمِيعِ الدوريات العالمية مثلالدوري الإنجليزي،الدوري الإيطالي،الدوري المصري،دوري أبطال أوروبا،دوري أبطال أفريقيا،دوري أبطال آسيا، والأحداث الهامة والسياسةالخارجيةوالداخلية بالإِضَافَةِ للنقل الحصري لـأخبار الفنوالعديد من الأَنْشِطَة الثقافية والأدبية.

عَنْ الموقع

ان www.zoom32.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع المالية والاقتصادية وَكَذَا اعلانات الوظائف,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية الادارية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها الباحث عَنْ فرص الاستثمار سَوَاء كَانَت فِي ارض الواقع او عبر الانترنت ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِاي مؤسسة مالية.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي zoom32.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير zoom32.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *