بنوك أمريكية تتخلى عن فروعها وتتجه إلى الخدمات عبر الإنترنت.. ماذا وراء ذلك؟

{دولية: الفرات نيوز}سلطت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، الضوء عَلَى خطط البنوك فِي الولايات المتحدة نَحْوَ التخلي عَنْ الفروع، والاتجاه لِتَعْزِيزِ الخدمات المصرفية عبر الإنترنت.

وَكَشَفَتْ الصحيفة أن كبار البنوك فِي الولايات المتحدة، بدأت فِي إغلاق الفروع بأعداد كبيرة، إِذْ تشير مؤسسة “إس أند بي غلوبال” إِلَى إغلاق نَحْوَ 2454 فرعا مصرفيا خِلَالَ العام الماضي.

واعتبارا من ديسمبر 2023، تقلصت أعداد فروع البنوك فِي الولايات المتحدة بِمَا يزيد عَنْ الخمس مقارنة بعام 2009.

وَحَسَبَ الصحيفة، تمَّ إغلاق نَحْوَ 400 فرع للبنوك فِي عام 2024، من بينها فروع لبنك أوف أميركا، وجي بي مورغان تشيس، ويو إس، وكابيتال وان، وبي إن سي، وويلز فارغو، وتي دي.

وتصدر بنك ويلز فارغو قائمة البنوك بِمَا لَا يقل عَنْ 88 إغلاقا لفروع مُنْذُ بداية العام، وِفْقًا لمكتب مراقب العملة، الَّذِي يشرف عَلَى البنوك الوَطَنِية الأميركية.

ماذا وراء ذَلِكَ؟

ويقول رَئِيس أبحاث المؤسسات المالية فِي “إس أند بي غلوبال”، ناثان ستوفال، إن “أثمنة الفائدة المرتفعة ساهمت فِي تراجع أرباح البنوك، مِمَّا قَد يَعْنِي أن المزيد من الأميركيين قَد يرون أقرب فرع لبنكهم يغلق أبوابه”.

ويضيف للصحيفة: “لَقَدْ أدركت البنوك أن بصمتها المادية لَا تحتاج إِلَى أَنَّ تكون كبيرة اليوم. وَمَعَ استمرار ضغوط الإيرادات، من المرجح أن تستمر البنوك فِي تقليص شبكات الفروع”.

ويرى الخبراء وفق “وول ستريت جورنال”، أن البنوك تقدم المزيد من الخدمات عبر الإنترنت برسوم منخفضة، فَضْلًا عَنْ تحسن التطبيقات المصرفية الرقمية، الَّتِي غَالِبًا مَا تكون أسرع وأسهل لإجراء معظم المعاملات عبر الهاتف المحمول.

ويقول أحد كبار الاستراتيجيين فِي شركة “ماركت إنسايتس”، جيم بيري، إن “قائمة الخدمات الَّتِي يمكن القيام بِهَا فِي فروع البنوك تتقلص”.

وَفِي حين أن الخدمات المصرفية عبر الإنترنت تقدم العديد من الامتيازات، إلَّا أن هُنَاكَ أشخاصا لَا يعتبرون التخلص من الفروع أمرا منطقيا، مثل بعض أصحاب الأعمال الصغيرة، حَسَبَ الصحيفة.

لِهَذَا يقول المستشار المالي، تشاك فايلا: “من الأفضل لمالك مطعم فِي أحد الأحياء أن يجلب أمواله إِلَى البنك فِي نهاية اليوم بَدَلًا مِن دفع خدمة سيارة مصفحة لتأتي لاستلامها”.

ويضيف أن الأشخاص اللَّذِينَ يحتاجون فِي كثير من الأحيان إِلَى تبادل العملات الأجنبية قَد يرغبون أيضًا فِي الاحتفاظ بخيار التواجد الشخصي فِي الأفرع.

عَنْ الموقع

ان www.zoom32.com مِنَصَّة مُسْتَقِلَّة شاملة وحديثة تواكب كل مواضيع المالية والاقتصادية وَكَذَا اعلانات الوظائف,وَتَضَمَّنَ كذلك مجموعة من الخدمات والوسائل التعليمية الادارية الَّتِي تبسط وتشرح الأشياء الَّتِي يحتاجها الباحث عَنْ فرص الاستثمار سَوَاء كَانَت فِي ارض الواقع او عبر الانترنت ، وَتَجْدُرُ الاشارة إِلَى ان هَذِهِ المنصة لَا تمت باي صلة لِاي مؤسسة مالية.
يستفيد سنويا من منصتنا أكثر من 25 مليون زائر وزائرة من جميع الفئات العمرية .
تمَّ الحرص فِي zoom32.com عَلَى 4 توابت اساسية :
ـ جودة المضامين المنشورة وصحتها فِي الموقع
ـ سلاسة تصفح الموقع والتنظيم الجيد مِنْ أَجْلِ الحصول عَلَى المعلومة دون عناء البحث
ـ التحديث المستمر للمضامين المنشورة ومواكبة جديد التطورات الَّتِي تطرأ عَلَى المنظومة التربوية
ـ اضافة ميزات وخدمات تعليمية متجددة
لمدة 3 سنوات قدمنا اكثر من 50000 مقالة وازيد من 200 ألف مِلَفّ مِنْ أَجْلِ تطوير دائم لمنصتنا يتناسب وتطلعاتكم, والقادم أجمل إن شاء الله.
⇐ المنصة من برمجة وتطوير zoom32.com وصيانة DesertiGO
⇐ يمكنك متابعتنا عَلَى وسائل التواصل الاجتماعي ليصلك جديدنا: اضغط هُنَا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *